الحمل والولادة

من أضرار المسكنات على الحامل والجنين

من أضرار المسكنات على الحامل والجنين، المرأة في فترة الحمل تبتعد عن أشياء كثيرة يجب أن تقتصر في استخدامها أثناء فترة الحمل لوجود في بطنها جنين يجب أن تحافظ على صحته وسلامته، فلا يمكن للمرأة أن تستخدم الأدوية دون استشارة طبية مع ضرورة أن تبتعد المرأة عن المسكنات أو الأدوية العادية مثل دواء الرشح وغيرها، فكل هذه الأدوية لها أضرار سلبية على الطفل فهي فترة صعبة تحتاج من المرأة الحذر في التعامل مع الأدوية لتجنب أي مشكلة تؤثر على صحة الحامل او الجنين وسنسرد لكم من أهم أضرار المسكنات على الحامل والجنين.

أضرار المسكنات على الحامل

  • الأشهر الثلاثة الأولى هي فترة تكوين جسم الجنين.
  • يدخل تناول المسكنات في هذه الفترة في تكوين أعضاء جسم الجنين.
  • وهذا يسبب تشوهات جنينية وهي أخطر مرحلة أثناء الحمل.
  • بالنسبة لفترة الحمل الأخيرة ، تتشكل الأعضاء والأعضاء التناسلية للجنين.
  • وتناول المسكنات خلال هذه الفترة يمكن أن يتسبب في وفاة الجنين.
  • أو التخلف العقلي أو مشاكل الدماغ.
  • في الفترة الوسيطة بين الشهر الثالث والشهر السادس تكون هذه المرحلة أقل خطورة من المرحلة السابقة.
  • ولكن عندما يتعلق الأمر بتناول المسكنات ، يجب أن يتم ذلك أيضًا من خلال استشارة الطبيب ، وذلك لتجنب تشوهات الجنين أو موت الجنين.
من أضرار المسكنات على الحامل والجنين
من أضرار المسكنات على الحامل والجنين

آثار المسكنات على الحامل والجنين

  • لا تتناولين المهدئات بكافة أنواعها أثناء الحمل ، خاصة في منتصف الأشهر من الشهر الثالث إلى الشهر السادس ، فهي أدوية غير آمنة تمامًا.
  • تعتبر المسكنات من أخطر أنواع الأدوية التي يتم تناولها خلال الأشهر التسعة من الحمل ، حيث تتسبب في وفاة الجنين والعديد من الأضرار الأخرى ، ويمكن استبدالها بالطرق الطبيعية في حالة آلام البطن أو الصداع.
  • بعض أنواع لقاحات السفر ، مثل الملاريا ، التي تُعطى أثناء الحمل ، تسبب الكثير من الضرر للأم والجنين.
  • إذا كانت الأم تعاني من حساسية أثناء الحمل ، يجب التوقف عن تناول جميع أدوية الحساسية لأنها تسبب ضررًا للجنين ، ويجب استبدالها بكمية كبيرة من الماء لتهدئة شدتها.
  • تعد الإصابة بهذه الطريقة خلال أشهر الحمل أمرًا طبيعيًا وشائعًا ، ولكن لا ينبغي تناول أي نوع من الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب حتى لا يسبب ضررًا شديدًا للجنين.
  • تحدث أثناء الحمل العديد من التغيرات الهرمونية التي يمكن أن تؤدي إلى ظهور حب الشباب ، لذلك يجب عدم تناول أي نوع من الأدوية أو الأدوية وتركها ، والتي ستختفي تلقائيًا بعد الولادة.
  • في حالة البرد أو الأنفلونزا لا يلزم استخدام أي نوع من الأدوية أو الأدوية ، حيث يفضل اللجوء إلى الوصفات الطبيعية التي لا تضر بها حتى لا تؤثر على الجنين ولا تسبب تشوهات.
  • هناك العديد من أنواع الأعشاب التي تسبب ضررًا كبيرًا للجنين أثناء الحمل ، وهذا ما لا تعرفه كثير من النساء ، حتى يعتقدن أن الأعشاب مفيدة ، رغم أنها قد تؤدي إلى الإجهاض أو موت الجنين.
  • تعتبر مضادات الاكتئاب من أخطر أنواع الأدوية التي تسبب تشوهات في الجنين عند تناولها أثناء الحمل وقد تؤدي حتى إلى وفاة الجنين.

وضحنا لكم مجموعة من اهم أضرار المسكنات على الحامل والجنين فهذا تحذير للمرأة بالابتعاد عن المسكنات دون مراجعة الطبيب في نوعية الدواء الذي تتناوله لوجود روح في البطن تتأثر بسرعة من المواد الداخلة في البطن.

السابق
سبب قلة حركة الجنين في الشهر الرابع
التالي
ما هو رقم مستشفى الموسى بالأحساء وطرق التواصل